الرئيسية » الوطني » اجتماع لأئمة وموظفي الشؤون الدينية لإعادة تنظيم البيت النقابي للقطاع

اجتماع لأئمة وموظفي الشؤون الدينية لإعادة تنظيم البيت النقابي للقطاع

عقد أئمة وموظفون بقطاع الشؤون الدينية اليوم الأربعاء بالجزائر العاصمة، ندوة وطنية تحضيرا لمؤتمر سيخصص لإعادة انتخاب ممثلين نقابيين عن قطاع الشؤون الدينية والأوقاف.

وحضر أشغال هذا اللقاء الأمين العام لاتحاد العام للعمال الجزائريين سليم لعباطشة وأعضاء من الأمانة العامة للمركزية النقابية وبعض الممثلين والمؤسسين السابقين للتنسيقية الوطنية للأئمة وموظفي الشؤون الدينية.

وأكد لعباطشة، في كلمة له في افتتاح أشغال هذا اللقاء، على اهتمامه بإعادة تنظيم البيت النقابي لقطاع الشؤون الدينية وإعادة هيكلته خاصة مع انتهاء العهدة القانونية المحددة بأربع سنوات للتنسيقية الوطنية للائمة وموظفي الشؤون الدينية وضرورة “انتخاب ممثلين شرعيين للقطاع ينبثقون من القاعدة”.

وبعد ما أثنى على الأئمة ودورهم في حماية المجتمع والوطن من الأفكار الدخيلة، تعهد الأمين العام للمركزية النقابية ببذل كل الجهود اللازمة لتحضير المناخ المناسب للنشاط النقابي لقطاع الشؤون الدينية والاحتكام إلى الصندوق لانتخاب ممثلين عن القاعدة “بصفة شفافة ونزيهة”.

كما أكد بأن الأمور “تغيرت في الاتحاد العام للعمال الجزائريين الذي يقوم بعمل تنظيمي يشمل جميع القطاعات تماشيا مع القوانين وذلك منذ مجيئه على رأس الاتحاد في جوان 2019″، مشددا، من جهة أخرى، على أهمية إعادة النظر في القانون الأساسي للأمام الذي لم يعد -حسبه- “يتماشى مع الواقع”، مبديا في هذا الإطار، استعداده للعمل مع القيادة الجديدة التي ستنبثق عن المؤتمر.

وأعلن لعباطشة أنه سيعقد “قريبا” ندوة وطنية تضم جميع الفاعلين سواء بقطاع التربية أوالشؤون الدينية “لطرح مختلف الرؤى والتصورات المثلى لمعالجة مختلف المشاكل للسماح للأمام وللمعلم بالتفرغ فقط لمهمتهم النبيلة اي خدمة وتربية أجبال المستقبل”.

وفي بيان ختامي توج أشغال الاجتماع، أشاد المشاركون بموقف الاتحاد العام للعمال الجزائريين القاضي بعقد ندوة وطنية لانتخاب نقابة جديدة للقطاع.

كما دعا الأئمة وزير الشؤون الدينية والأوقاف إلى التكفل بالمطالب الاجتماعية والمهنية للموظفين والأئمة والعاملين بقطاع الشؤون الدينية خاصة مشكل السكن وإعادة النظر في القانون الأساسي للائمة.

كما ثمن المشاركون استعداد الوزارة لفتح باب الحوار مع الشريك الاجتماعي والأئمة لإيجاد حلول لمشاكلهم.

 

شاهد أيضاً

مقري: قدمت للرئيس مقترحات شفوية وكتابية

كشف رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري، عن فحوى النقاش الذي دار بينه وبين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.