الرئيسية » الوطني » ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا في الجزائر الى 19 حالة مؤكدة

ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا في الجزائر الى 19 حالة مؤكدة

ارتفعت حصيلة المصابين بفيروس كرونا إلى 19 حالة، بعدما أعلنت وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات عن حالتين جديدتين.

وحسب بيان من وزارة الصحة والسكان، فإن الأمر يتعلق بحالة شخص ينتمي إلى العائلة التي تعرضت، خلال الأيام الأخيرة، ببوفاريك إلى الإصابة، ومواطن آخر عاد من إحدى الدول الأوروبية.

وقالت وزارة السكان إن التحقيق الوبائي ما زال مستمرا لمعرفة هوية كل الأشخاص الذين كانوا على اتصال بهذين الشخصين، مشددة على ضرورة إتباع الإجراءات الوقائية المتمثلة في غسل اليدين بالماء والصابون أو باستعمال محلول كحولي، وتطبيقها. وعند السعال أو العطس، أوصت الوزارة بتغطية الأنف والفم بالمرفق أو بمنديل ورقي ذي استعمال أحادي، والتخلص منه فورا بعد الاستعمال، وغسل اليد مباشرة.

ودعت الوزارة إلى الإطلاع على موقعها الإلكتروني “www.sante.gov.dz” الذي يحتوي على البطاقات التقنية الضرورية والومضات التحسيسية السمعية والبصرية المرتبطة بالوقاية من فيروس كورونا، وكذا تدابير الخاصة بالحماية منه.

يأتي تسجيل الإصابتين الجديدتين بفيروس كورونا، ساعات قليلة بعد أخبار عن وضع مواطن في الحجر الصحي بالمركز الاستشفائي الجامعي محمد ندير بتيزي وزو، مساء أمس الجمعة، يشتبه في إصابته بالفيروس، وبحسب المصادر التي أوردت الخبر، فإن هذا المواطن البالغ من العمر 35 سنة قدم من فرنسا، وقد حجر عليه إلى جانب الشخص الذي رافقه من المطار إلى مدينة تيزي نثلاثة بدائرة واضية بولاية تيزي وزوو، حيث يقيمان.

وبهذا يكون قد ارتفع عدد الأشخاص الذين وضعوا في الحجر الصحي بالمركز الاستشفائي الجامعي محمد ندير بتيزي وزو، بعد الاشتباه في إصابتهم، ثلاثة أشخاص.

وكان المدير العام للوقاية بوزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات الدكتور جمال فورار قد أعلن، في وقت سابق، أن هناك 49 حالة مشتبه فيها تنتظر نتائج التحاليل، منها 43 حالة تحت المراقبة بالمؤسسة الاستشفائية المختصة الهادي فليسي بالقطار، وست حالات بالمؤسسة الاستشفائية ببوفاريك (البليدة)، حيث تأكدت فيها حالتي (02) عدوى بفيروس كورونا يوم 2 مارس الجاري.

 

شاهد أيضاً

مقري: قدمت للرئيس مقترحات شفوية وكتابية

كشف رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري، عن فحوى النقاش الذي دار بينه وبين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.