الرئيسية » الرياضة » الدوري مهدد بالإيقاف بسبب فيروس كورونا

الدوري مهدد بالإيقاف بسبب فيروس كورونا

قالت مصادر موثوقة ان الرابطة الوطنية و الاتحادية الجزائرية لكرة القدم يدرسون خيار توقيف البطولة الوطنية إلى أجل غير مسمى بسبب فيروس كورونا مثل مختلف الدوريات العالمية.

هذا و قد يفعل هذا الخيار مباشرة بعد هذه الجولة التي ستجرى بدون جمهور لنفس السبب .

وكشفت بصفة رسمية  السبت الرابطة الوطنية المحترفة لكرة القدم عن برنامج الجولتين ال23 وال24 للمحترف الأول وكذا الجولتين ال24 وال25 للمحترف الثاني.

“لاليغ” برمجت الجولة ال23 من الرابطة المحترفة الأولى يوم الفاتح والثاني أفريل المقبل بينما ستُلعب الجولة ال24 من الرابطة المحترفة الثانية يوم ال28 مارس.

وستُلعب الجولة ال24 من المحترف الأول يومي ال9 وال11 أفريل، الجولة ال25 أيام 16-18-19 أفريل، الجولة ال26 يوم ال25 أفريل.

هذا كما برمجت هيئة الرئيس مدوار المباراة المتأخرة بين مولودية الجزائر وأتلتيك بارادو يوم الخميس 26 مارس بداية من الساعة ال16:00.

وشدد عبد الكريم مدوار، رئيس الرابطة الوطنية، على تطبيق قرارات عبد المجيد تبون رئيس الجمهورية ستطبق بحذافيرها، موضحا أن المباريات ستلعب دون جمهور إلى غاية الـ31 مارس الجاري بسبب فيروس “كورونا”.

وأوضح مدوار : “نحن بصدد تطبيق قرارات رئيس الجمهورية والمباريات ستلعب دون جمهور إلى غاية الـ31 مارس الجاري، لتفادي انتشار هذا الوباء”، وتابع: “هناك خلية أزمة لمتابعة هذا الوضع وبعد 31 مارس كل شيء ممكن”.

وحمل مدوار رئيس “لاليغ” مسؤولية ما حدث في داربي الهضاب بين أهلي برج بوعريريج ووفاق سطيف إلى تهور أشباه أنصار الناديين، وقال: “العلاقة بين البرج وسطيف كانت جيدة، والرئيسان أصدقاء ونحن متأسفين لما حدث، وندين بشدة تصرفات مماثلة، لأنه بسبب تهور من أشباه المناصرين، ما تسبب في خسائر مادية وبشرية وهناك أشخاص موفقين في مباراة لكرة القدم”، وأكمل: “محافظ اللقاء كان مريضا حسب ما علمت، وهذا تسبب في تأخر التقارير، لأن ما يحدث في المقابلة هو من مهام الحكم، لكن بعدها متعلق بتقرير محافظ اللقاء، ومندوب الأمن”.

وفي الأخير أكد مدوار الناطق الرسمي السابق لفريق جمعية الشلف أن الملف سيبقى مفتوحا على أن يتم تطبيق القانون على الطرفين.

شاهد أيضاً

“بيان الفيفا تنقصه الشجاعة”

اعتبر الإعلامي والمذيع في القسم الرياضي لقناة الجزيرة القطرية، مجيد بوطمين، بيان “الفيفا” الذي ردّ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.