الرئيسية » الوطني » برنامج عاجل لإعادة تهيئة المناطق الصناعية

برنامج عاجل لإعادة تهيئة المناطق الصناعية

أكد وزير الصناعة فرحات آيت علي أنه سيتم في القريب العاجل تطبيق برنامج عاجل لإعادة تهيئة المناطق الصناعية ومناطق النشاطات يتضمن مقاربة تنظيمية جديدة.

وأوضح أن هذه المقاربة الجديدة التي قدمت خلال مجلس الوزراء المنعقد يوم الأحد الفارط “تحدد المسؤوليات ومجال تدخل كل فاعل على مستوى هذه المناطق بالمشاركة المالية للمتعاملين الاقتصاديين الناشطين على مستوى هذه الفضاءات”.

وأضاف أنه من المقرر أيضا توسيع العرض العقاري من خلال تهيئة فضاءات جديدة مربحة ومطابقة للتوجهات الكبرى للتنمية الإقليمية المتوازنة والمستدامة.

لدى تطرقه إلى حصيلة برنامج إعادة تهيئة المناطق الصناعية ومناطق النشاطات أشار الوزير إلى 167 عملية أنجزت إلى اليوم تتعلق ب 59 منطقة صناعية و61 منطقة نشاط بقيمة إجمالية تقدر ب 19،87 مليار دج.

في الإطار نفسها سجلت حاليا 36 عملية بقيمة إجمالية تقدر ب 24،687 مليار دج على مستوى وزارة الصناعة والمناجم.

ويتضمن الرصيد الحالي للمناطق الصناعية ومناطق النشاطات التي تسيرها المؤسسة العمومية الاقتصادية/شركة ذات أسهم “ديفندوس-زي” 55 منطقة صناعية و67 منطقة نشاط لمساحة إجمالية تقدر ب 14701 هكتار حيث يتمركز 9396 متعامل اقتصادي من مختلف قطاعات النشاط من بينها 1063 مؤسسة عمومية و8333 مؤسسة خاصة.

وحسب آيت علي، فإن وجود العديد من الهياكل المكلفة بتسيير العقار الصناعي “تعقد العلاقات بين مسيري المناطق ومختلف المؤسسات الاقتصادية المتمركزة بها” في الوقت الذي يعتبر فيه الجهاز القانوني المسير لهذه المناطق “متناقض ويفتقر للانسجام عموما”.

وأوضح الوزير أن الوصاية قررت إنشاء هيئة وطنية مكلفة بتسيير العقار مضيفا أن هذه الهيئة التي أعلن عن إنشائها خلال آخر مجلس للوزراء بتمثيليات إقليمية وستتمثل مهمتها في إعادة تهيئة وتسيير المناطق الصناعية ومناطق النشاطات بالإضافة إلى استعادة الأوعية العقارية المتوفرة على مستوى مختلف الفضاءات المهيئة وغير المستغلة.

وخلص آيت علي إلى القول إن سنة 2019 عرفت أول عملية لتطهير العقار الصناعي التي كشفت عن وجود 3226 قطعة أرض غير مستغلة لمساحة إجمالية بلغت 1416 هكتارا.

شاهد أيضاً

مقري: قدمت للرئيس مقترحات شفوية وكتابية

كشف رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري، عن فحوى النقاش الذي دار بينه وبين …