الرئيسية » الوطني » بلحيمر يعد بتطهير قطاع الإشهار وشفافية تسييره

بلحيمر يعد بتطهير قطاع الإشهار وشفافية تسييره

نصب وزير الاتصال، الناطق الرسمي للحكومة عمار بلحيمر، أمس الاثنين، العربي ونوغي رئيسا مديرا عاما للمؤسسة الوطنية للاتصال والنشر والإشهار، خلفا لآسيا باز التي أنهيت مهامها بصفتها مديرة عامة بالنيابة للمؤسسة.

وأكد وزير الاتصال عمار بلحيمر، خلال حفل التنصيب، أنه “سيعكف على مواصلة العمل لوضع الإطار القانوني للإشهار في الجزائر، وهذا من خلال تطهير القطاع ووضعه في مسار جديد يتميز بالشفافية”..

وأوضح بلحيمر أن دور المؤسسة الوطنية للنشر والإشهار يتمثل في كونها الجهة المخولة لتسيير الإشهار في البلاد، مشيرا إلى أن هذه المؤسسة تعمل على مراقبه حوالي 75 في المائة من النشاط الإشهاري، وأساسا الاستثمار في منح الإشهار” .

وأفاد الوزير أنه في “دولة مثل الجزائر يقوم اقتصادها على الريع البترولي من الضروري أن يكون الإشهار الذي يعد تقريبا احتكارا للدولة منظما في أطر قائمة على مبدأ المساواة بين المتعاملين”. وفي هذا الإطار، جدد عمار بلحيمر التأكيد أنه سيعمل على “إعادة تنظيم” المؤسسة الوطنية للنشر والإشهار في إطار يتميز بـ “الشفافية”.

وردا عن سؤال حول تمديد مدة الحجر الجزئي وطريقة عمل الصحفيين ما بعد الثالثة مساء (في تسع ولايات من الوطن)، قال الوزير إن “التعليمة التي وقعت تسمح للصحفيين المسخرين للعمل بالتنقل من مقر سكناهم إلى مقرات العمل، ما بعد الساعة الثالثة مساء”.

واعتبر الوزير أن هذا الإجراء “لا يعني أن وسائل الإعلام يمكنها التصوير أو العمل أثناء فترة حظر التجول، خاصة وأن النشاط متوقف والشوارع فارغة”، ولكن يمكنهم التنقل فقط من مقر سكناهم إلى مقرات عملهم، مؤكدا أنه سينظر في ” احتياجات وسائل الإعلام في هذا الشأن”.

 

شاهد أيضاً

مقري: قدمت للرئيس مقترحات شفوية وكتابية

كشف رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري، عن فحوى النقاش الذي دار بينه وبين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.