الرئيسية » الوطني » عصائر رويبة تبيع أسهمها في البورصة لفائدة “كاستال” الفرنسية بسبب مشاكلها المالية

عصائر رويبة تبيع أسهمها في البورصة لفائدة “كاستال” الفرنسية بسبب مشاكلها المالية

غادرت شركة “أن سي آ روبية” المختص في إنتاج العصائر البورصة جراء المشاكل المالية الكثيرة التي عانت منها الشركة في الفترة الأخيرة، وهي الخطوة التي تعتبر ضربة جديدة لبورصة الجزائر التي تبقى في حكم المتوقفة لعدم وجود نشاط حقيقي لها.

ونقلت مواقع إخبارية عن مصادر مطلعة من الشركة أنّ المشاكل المالية الكثيرة التي واجهها فرضت عليها نوع جديد من التمويلات، من خلال الاستنجاد بالشراكة الخارجية والعمل على التخلي على جزء كبير من أسهمه للشركة الفرنسية المتخصصة في المشروبات “كاستال”.

ودفع التهديد بحالة الإفلاس شركة “أن سي آ” رويبة إلى التخلي عن أكثر من نصف أسهمها لصالح Brasseries Internationales Holding, وهي المجموعة المالكة للشركة الفرنسية “كاستال”، وعلى هذا الأساس أشار مجلس إدارة الشركة المؤسسة منذ سنة 1966 إلى التوقيع على الاتفاقية مع الشركة الفرنسية بهذا الخصوص، لتبدأ مرحلة جديدة من التوجه الذي تبنته الشركة الجزائرية منذ إنشائها وخلال السنوات الماضية، الذي اختارت فيه التوجه إلى بورصة الجزائر وعرض أسهمها على المواطنين المؤمنين بالتوجهات التي تتبناه الشركة نشاطها الاقتصادي.

وحسب نفس المصادر فإنّ المجمع الفرنسي سيساهم في مرحلة أولى بـ 945 مليون دينار، في إطار برنامج تمويل استعجالي، وفق للاتفاق والبرنامج المسطر في 30 ديسمبر الماضي، من أجل رفع رأسمال شركة “أن سي آ” روبية، وهو الوضعية التي تمكن المجمع الفرنسي من الاستحواذ على غالبية الأسهم، والسيطرة على الرقابة وتسيير مجلس الإدارة تبعا لذلك، ومن ثمة فإنّ الإطار والتنظيم القانوني للشركة الجزائرية سيتغير، من خلال تعيين متصرفين اثنين يمثلان المجمع الفرنسي، بالإضافة إلى تنصيب لطفي قادوي، الذي يشغل حاليا منصب مسيّر في مجمع BIH كمدير عام للشركة.

وتشير الاتفاقية إلى أنّ سليم عثماني الذي يشغل حاليا منصب المدير العام بالنيابة سيبقى محافظا على منصبه كرئيس مجلس الإدارة لشركة “أن سي آ” رويبة، بينما من حق المساهمين الذين يمثلون 44.04 في المائة من الأسهم التصويب واتخاذ الموقف من إعادة تنظيم الشركة، كما أنه من المقرر أنّ تختتم الاتفاقية بصب غلاف مالي من قبل الشركة الفرنسية في حساب “أن سي آ” رويبة من أجل رفع رأسمالها، حيث تسعى BIH إلى شراء مساهمة شركة “أفريك أنفاست” التي تمثل 14.81 في المائة من رأسمال شركة رويبة، التي يقدر رأسمالها الإجمالي بـ 849 195 000 دينار، والمتواجدة في أعمال البورصة منذ سنة 2003.

شاهد أيضاً

مقري: قدمت للرئيس مقترحات شفوية وكتابية

كشف رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري، عن فحوى النقاش الذي دار بينه وبين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.