الرئيسية » الرياضة » غوارديولا يتغني بلاعبيه بعد حصد كأس الرابطة

غوارديولا يتغني بلاعبيه بعد حصد كأس الرابطة

أشاد بيب جوارديولا، مدرب مانشستر سيتي، بالمستوى المميز الذي قدمه لاعبوه، الأحد في التتويج بلقب كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة للموسم الثالث على التوالي، بعد التغلب في المباراة النهائية على أستون فيلا بنتيجة 2-1.

وقال جوارديولا في تصريحات لشبكة “سكاي سبورتس” عقب اللقاء: “الأمر يتعلق بثبات المستوى وتقديمه كل يوم، الأمر مذهل، المستوى كان رائعًا، عانينا بعض الشيء في الدقائق الأول بتحصلهم (أستون فيلا) على الفرص من الضربات الرأسية والركلات الركنية”.

وتابع: “مع ذلك، لعبنا بصورة جيدة، وقدمنا شوطا ثانيا خاصا، في بعض الأحيان لا تعرف ما إذا كنت تهاجم أم تحاول الحفاظ على النتيجة، أعتقد بأنه كان يتوجب علينا تسجيل أهداف أكثر، ولكن المباراة كانت جيدة”.

وعن تحركات مهاجميه في الشوط الأول وتغيير مراكزهم قال بيب: “عندما تدافع بأربع لاعبين يمكنك القيام بذلك، ولكن عندما تدافع بخمس لاعبين يكون الأمر صعبًا، لم نكن نعرف ما إذا كانوا سيدافعوا بأربع أم خمس لاعبين، ولكننا قدمنا مستوى جيدا وتمتع فودين بفاعلية كبيرة”.

وواصل: “هذا هو اللقب الثاني لنا هذا الموسم بعد الدرع الخيرية، وبالتالي الأمر جيد”.

حقق مانشستر سيتي لقب كأس الرابطة الإنجليزية للمرة السابعة في تاريخه، بعدما تغلب على أستون فيلا، بهدفين مقابل هدف، الأحد، في المباراة التي جمعتهما على ملعب ويمبلي.

وتعتبر هذه المرة هي الثالثة على التوالي التي يحقق فيها السيتيزنس اللقب، بعد تغلبه على آرسنال وتشيلسي في العامين الماضيين.

وبحسب شبكة “أوبتا” للإحصائيات، فإن مانشستر سيتي بات ثاني فريق في تاريخ إنجلترا يحرز اللقب في 3 مواسم متتالية، بعد ليفربول، الذي حققه 4 مرات متتالية، بداية من موسم 1980/1981، وحتى موسم 1983/1984.

ويعتبر هذا اللقب هو الثاني لمانشستر سيتي هذا الموسم، بعد فوزه بكأس الدرع الخيرية مطلع هذا الموسم على حساب ليفربول.

أعرب لاعبو مانشستر سيتي، عن سعادتهم الغامرة بالتتويج بكأس الرابطة الإنجليزية، الأحد، بعد التغلب في المباراة النهائية على أستون فيلا، بنتيجة 2-1.

وقال سترلينج في تصريحات لشبكة “سكاي سبورتس”: “دائمًا نشعر بالسعادة للقدوم إلى ملعب ويمبلي، والفوز بالألقاب”.

وأضاف: “الفوز بلقب الدوري سيكون صعبًا هذا العام، ولكننا توجنا باللقب ، ولا يزال أمامنا لقبين آخرين (كأس الاتحاد ودوري أبطال أوروبا)، نركز بشدة ومستعدين للقيام بعملنا”.

بدوره، قال رودري: “كنا نعرف أن المباراة لا تزال قائمة، وأننا نواجه فريقًا صعبًا لا يستسلم، واستقبلت شباكنا هدفًا، وعانينا بعض الشيء بعدها”.

وأضاف: “سجلوا بسبب خطأ، وانتهى الشوط الأول بنتيجة 2-1، وعانينا بعدها في الشوط الثاني، ولكننا تحصلنا على فرص لتسجيل المزيد من الأهداف”.

وختم: “أنا سعيد من أجل الفريق، خاصة أن هذا الموسم ليس سهلًا وأنا سعيد للغاية باللقب الثاني”.

من جانبه، علق سيرجيو أجويرو على الهدف الذي سجله : “تكمن أهمية الأهداف بالنسبة لي عندما يفوز الفريق، وبالتالي أنا سعيد بتسجيل الهدف، ولكن سعادتي الأكبر للفوز باللقب”.

وعن الإصابة التي تعرض لها في المباراة، والتي خرج بعدها من الملعب وحل مكانه جابريل جيسوس: “أنا بخير، كانت مجرد ضربة في الركبة، ولكنني بخير”.

شاهد أيضاً

“بيان الفيفا تنقصه الشجاعة”

اعتبر الإعلامي والمذيع في القسم الرياضي لقناة الجزيرة القطرية، مجيد بوطمين، بيان “الفيفا” الذي ردّ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.