الرئيسية » الوطني » لعقاب: “الإفراج عن مسودة الدستور في غضون 15 يوما”

لعقاب: “الإفراج عن مسودة الدستور في غضون 15 يوما”

أعلن محمد لعقاب، المكلف بمهمة لدى رئاسة الجمهورية، أن لجنة الخبراء ستفرج عن مسودة الدستور في غضون 15 يوما.
وقال لعقاب، في مداخلته خلال مشاركته في يوم دراسي نظمته جامعة الجزائر 2، اليوم الثلاثاء، إن الدستور سيكون متبوعا بتعديل كل القوانين بناء على ما تضمنه الدستور على رأسها قانون الانتخابات لإعادة بناء مؤسسات الدولة، لاسيما المجلس الشعبي الوطني والمؤسسات المنتخبة الأخرى.
وكشف محمد لعقاب، أن مسودة الدستور سيتم نشرها عبر موقع إلكتروني لتحميلها والاطلاع عليها، كما سيتم توزيع حوالي 700 نسخة على الجمعيات الناشطة في المجتمع المدني وكذا الأحزاب السياسية والنقابات ووسائل الإعلام والجامعات.
وأبرز أستاذ العلوم السياسية سابقا، المكلف بمهمة لدى الرئاسة، أن رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، لا يريد دستورا لنفسه بل لكل الجزائريين، لذلك حدد سبع توجهات عالمية تستجيب لمطالب الشعب بعيدا عن نزواته الشخصية.
وأشاد لعقاب بانخراط الجامعة الجزائرية في مناقشة وإثراء مسودة الدستور، داعيا الأساتذة والطلبة إلى تأطير النقاش داخل المجتمع، ذلك أن القضايا الدستورية ليست في متناول جميع المواطنين بل تحتاج مختصين لشرحها.
صرح المكلف بمهمة لدى رئاسة الجمهورية، محمد لعقاب، أن رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، لا يريد دستورا لشخصه، ولكنه يريد دستورا للجزائريين.
وأكد لعقاب، في ندوة علمية حول التعديل الدستوري والجمهورية الجديدة بجامعة الجزائر 3، أن رئيس الجمهورية اطلق مشروعا لتعديل عميق للدستور، تجسيدا لالتزاماته الـ54 التي أطلقها في حملته الإنتخابية.
وأورد لعقاب، أن الدستور الحالي، أثبت عجزه عن حل المشكلات المطروحة في المجتمع، خصوصا فيما يتعلق بعجزه في تفسير وتجسيد المادة 102 من الدستور.
ولهذا، قال لعقاب، أن الهدف من تعديل الدستور، هو البناء لدستور مرجعي، يستطيع ابنائنا مستقبلا حل مشاكلهم بالرجوع إليه.
وأكد المكلف بمهمة لدى رئاسة الجمهورية، أن رئيس الجمهورية، لا يريدا دستورا لشخصه، بل دستورا مبنيا على التوجيهات العالمية، خوصا في مسألة الحقوق والحريات والمساواة.
مضيفا أن الدستور الجديد، سيكون اللبنة الأولى، لبناء مؤسسات قوية، واعادة بناء جميع القوانين وفقا للتعديلات الدستورية، وعلى رأسها قانون الانتخابات، لإعادة بناء مؤسسات الدولة وعلى رأسها المجلس الشعبي الوطني.
وأكد لعقاب، بأنه شرف للجزائر، أن تنخرط الجامعة في مناقشة تعديل الدستور.

شاهد أيضاً

مقري: قدمت للرئيس مقترحات شفوية وكتابية

كشف رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري، عن فحوى النقاش الذي دار بينه وبين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.