الرئيسية » الوطني » نحو إنشاء 7 أقطاب امتياز وإعداد ميثاق أخلاقيات الجامعة في سبتمبر المقبل

نحو إنشاء 7 أقطاب امتياز وإعداد ميثاق أخلاقيات الجامعة في سبتمبر المقبل

أعلن وزير التعليم العالي والبحث العلمي شمس الدين شيتور، اليوم  الأحد بالجزائر العاصمة، عن مشروع لإنشاء 7 أقطاب امتياز جامعي قريبا، مؤكدا أن ميثاق أخلاقيات الجامعة سيدخل حيز التنفيذ شهر سبتمبر المقبل.

وقال السيد شيتور في تصريح للصحافة على هامش لقاء الحكومة بالولاة المنعقد بقصر الأمم، أن القطاع يسعى إلى “خلق أقطاب امتياز للتعليم العالي من خلال إنشاء 7 مدارس عليا لأصحاب الكفاءات العلمية العالية وليست لأصحاب الأموال”، مؤكدا أن الطلبة المؤهلين لارتياد هذه الأقطاب “سيتم اختيارهم من خلال اجتياز مسابقات وطنية”.

وأوضح الوزير في ذات السياق، أن الجزائر في حاجة إلى ” 20 ألف متخرج من الجامعة سنويا من ذوي المستوى العالي”.

وكشف وزير التعليم العالي، أن أولى التخصصات في هذه المدارس العليا “ستخص الحقوق، العلوم الاقتصادية، العلوم التكنولوجية، الرياضيات، والذكاء الاصطناعي”، مضيفا أن هذه التخصصات “هي مستقبل البلاد”.

وفي سياق متصل، أكد السيد شيتور على ضرورة “تغيير طريقة تسيير الجامعة وإعادة النظر في البرامج الدراسية”، معلنا عن “دخول ميثاق أخلاقيات الجامعة حيز التنفيذ في شهر سبتمبر المقبل”.

ويشمل هذا الميثاق -حسب الوزير- “أطر التعايش داخل الجامعة والعلاقة بين الطلبة والأساتذة والإدارة” ويضمن “عدم وجود أي خلل في هذه العلاقة، مع حماية الأستاذ من أي تدخل من الإدارة وضمان حريته واحتكامه للضمير المهني”.

وأضاف السيد شيتور، أنه “ينبغي إعطاء الأولوية للأستاذ واستعادة المكانة التي يستحقها وهيبته التي فقدها”.

كما أكد أنه سيحرص على “أن لا يكون هناك مستقبلا، تداخل بين التسيير في الجامعة والبيداغوجيا”، مضيفا أن ” الإشكال الذي يطرح حاليا هو مصير الجامعة في آفاق 2020، فلا يمكن الاستمرار بنفس الوتيرة الحالية وينبغي تدارك المشاكل المطروحة والتي هي مرشحة للتفاقم أكثر في آفاق 2030″.

ولدى تطرقه إلى مسألة استعمال اللغة الانجليزية في الجامعة، قال الوزير أن هذه اللغة تستعمل في التكنولوجيا و في العلوم الدقيقة وأن “المشكل يطرح في العلوم الاقتصادية والعلوم الإنسانية، حيث لا يتم استعمال هذه اللغة في التدريس ولا في إعداد الأطروحات”.

وأعلن وزير التعليم العالي بهذا الصدد، عن قراره “إدراج اللغة الانجليزية في كل الشعب” ، كاشفا عن إمكانية إعداد “أطروحات الدكتوراه والمذكرات باللغة  الانجليزية بداية من سبتمبر المقبل” موضحا أن “الأهم حاليا هو مضمون الأطروحات والبحوث العلمية وليس شكلها”.

شاهد أيضاً

مقري: قدمت للرئيس مقترحات شفوية وكتابية

كشف رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري، عن فحوى النقاش الذي دار بينه وبين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.