الرئيسية » الوطني » “حمس” تقترح إدراج حراك 22 فيفري في ديباجة الدستور

“حمس” تقترح إدراج حراك 22 فيفري في ديباجة الدستور

كشف القيادي في حركة مجتمع السلم، فاروق تيفور، أن اللجنة الخاصة التي شكلها حزبه وأوكلت لها مهام تقديم مقترحات مسودة الدستور الجديد لها تصور بادراج الحراك الشعبي الذي عرفته الجزائر يوم 22 فيفري الفارط ضمن ديباجة الدستور.
وقال تيفور إن حركة مجتمع السلم قد حددت ثلاثة مستويات أساسية لتكون اساس انطلاق ورشة اصلاح الدستور الذي طرحه رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، المستوى الأول مرتبط بالجو العام الذي يتم فيه طرح الدستور الجديد موضحا :” يجب أن تتوفر الاجواء سواء خلال عملية المشاورات أو حين يعرض المشروع للإستفتاء الشعبي”.
وبخصوص المستوى الثاني يرى القيادي في حمس أن الدستور الجديد يجب أن يضم نقاط مهمة تهي الجدل بخصوص القضايا الكبرى التي أغفلتها الدساتير السابقى على غرار تحديد طبيعة النظام السياسي في البلاد ومؤسسات الدولة التى تضمن للجزائر انطلاقة جديدة قائلا :” نحن لا نريد مواد جافة بل تغييرا حقيقيا تكون فيه مؤسسات مستقلة على غرار منظمات مكافحة الفساد والسلطة المكلفة بتنظيم الانتخابات”.
وفي المستوى الثالث تقترح حمس حسب فاروق تيفور دستورا كاملا ودقيقا بمقاييس عالمية ينسجم مع الرؤية الجديدة التي أعلن عنها رئيس الجمهورية.

شاهد أيضاً

مقري: قدمت للرئيس مقترحات شفوية وكتابية

كشف رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري، عن فحوى النقاش الذي دار بينه وبين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.