الرئيسية » الوطني » ردود الفعل الأجنبية… السيسي والإمارات أول المهنئين

ردود الفعل الأجنبية… السيسي والإمارات أول المهنئين

كان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أول من قدم تهانيه لعبد المجيد تبون بوصوله كرسي الرئاسة.

وكتب السيسي على الفايسبوك، “نهنئ الشعب الجزائري الشقيق ودولة الجزائر الشقيقة بنجاح الانتخابات الرئاسية”. “كما نهنئ الرئيس المنتخب عبد المجيد تبون على ثقة الشعب الجزائري به”.

 

شيوخ الإمارات يهنئون

كما بعث الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة الإماراتي برقية تهنئة إلى عبد المجيد تبون، بمناسبة فوزه بالانتخابات الرئاسية.

وحسب وكالة أنباء الإمارات، فقد بعث الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة الإماراتي، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، والشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة برقيتي تهنئة مماثلتين إلى عبد المجيد تبون.

 

روسيا تعلّق على الانتخابات الرئاسية بالجزائر

 

علّقت وزارة الخارجية الروسية، أمس الجمعة، على مجريات الانتخابات الرئاسية بالجزائر، معتبرة أن إجراء الانتخابات الرئاسية خطوة مهمة في تقدم الجزائر.

وأعربت روسيا عن أملها في أن يؤدي انتخاب رئيس جديد له إلى تعزيز العلاقات الروسية الجزائرية.

 

ماكرون يسجل انتخاب تبون ويدعو لحوار حقيقي

 

صرح الرئيس الفرنسي إمانويل ماكرون، ساعات بعد إعلان فوز عبد المجيد تبون بالانتخابات الرئاسية، أنه “سجل” هذا الإعلان دون إبداء أي موقف مساند أو مؤيد.

وقال الرئيس الفرنسي، في ندوة صحفية عقدها في العاصمة البلجيكية بروكسل، “سجلت الإعلان الرسمي عن فوز تبون بالانتخابات الرئاسية في الدور الأول”. وردا عن سؤال صحفي حول مدى قدرة واحد من رجالات بوتفليقة سابقا عن الاستجابة لمتطلبات المرحلة، قال ماكرون إن موقعه لا يسمح له “بمنح نقاط إيجابية أو سلبية أو تقديم تكهنات”، لكنه تمنى  أن “تجد الطموحات المعبر عنها من قبل الشعب الجزائري جوابا في إطار الحوار الذي لا بد أن ينطلق بين السلطات والشعب”

وبلغة ديبلوماسية، قال ماكرون إن “الجزائريين وحدهم من يحدد السبل والوسائل في إطار حوار حقيقي وديمقراطي”، وأضاف مخاطبا الجزائريين “أقول لهم بكل احترام وصداقة إن فرنسا تقف بجانبكم في هذا الظرف التاريخي الحاسم”.

شاهد أيضاً

الرئيس تبون: الجزائر تسعى دائما لاحترام المواثيق الدولية

وجه رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، رسالة إلى المشاركين في الملتقى الدولي الأول للمحكمة الدستورية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.