الرئيسية » الوطني » مصطفى خياطي يحذر من التهاون بعد فتح المساجد والشواطىء

مصطفى خياطي يحذر من التهاون بعد فتح المساجد والشواطىء

حذر رئيس الهيئة الوطنية لترقية الصحة وتطوير البحث العلمي، مصطفى خياطي، من خطورة التهاون والاستهتار بإجراءات الوقاية تزامنا مع الفتح التدريجي للمساجد والشواطئ.
وقال خياطي إن الأيام الأولى للفتح التدريجي للمساجد والشواطىء وعودة النشاط الاقتصادي تشكل منعرجا يتحمل المواطنين مسؤولية نجاح مخطط الفاتح التدريجي أو فشله.
ودعا المتحدث المواطنين اإى مزيد من الحيطة والحذر وعدم التراخي في التقيد بإجراءات الوقاية من فيروس كورونا، مشددا أن الفتح التدريجي للمساجد والشواطئ والمنتزهات لا يعني أن الخطر قد زال.
وتابع رئيس الهيئة الوطنية لترقية الصحة وتطوير البحث العلمي:” الكرة في مرمى المواطن فعليه أن يلتزم بارتداء القناع واحترام مسافة الامان واستعمال المعقمات وأخذ العبرة من تجارب الدول الأخرى التي شهدت انتكاسة بعد استئناف النشاطات”.
وحسب خياطي فإن الجزائر كانت لديها فرصة مقارنة ببعض الدول من خلال تطبيقها لإجراءات استباقية، إلا أن نقص الوعي لدى بعض المواطنين تسبب في ارتفاع نسبة الاصابة بفيروس كورونا وانتشاره في العديد من ولايات الوطن.
بالمقابل شدد المتحدث على ضرورة تدخل المصالح الأمنية لفرض ارتداء الكمامات خاصة في ظل وجود بعض الأشخاص المغامرين الذين يعرضون حياتهم وحياة الآخرين للخطر.

شاهد أيضاً

إلتماس سنتين سجنا نافذا لنعيمة صالحي

التمس وكيل الجمهورية لدى محكمة الجنح بشراقة في العاصمة، عقوبة سنتين سجنا نافذا لرئيسة حزب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.