الرئيسية » المساهمات » هذا العارض يفرق بين إصابة الشخص بالإنفلونزا أم بكورونا

هذا العارض يفرق بين إصابة الشخص بالإنفلونزا أم بكورونا

حددت مديرة قسم الأمراض الوبائية والجائحية في منظمة الصحة العالمية الدكتورة سيلفي برياند، عرضا يمكن للشخص من خلاله أن يفرق بين الإصابة بالإنفلونزا وكورونا، خاصة مع اقتراب فصل الشتاء.
وقالت خلال مقابلة معها في برنامج “العلوم في خمس”، الذي تبثه منظمة الصحة العالمية على موقعها الرسمي وحساباتها على منصات التواصل، إن الإنفلونزا منتشرة بشكل كبير وخاصة في موسم الشتاء، وعادة ما تكون الأعراض هي الحمى والصداع وآلام العضلات، بالإضافة إلى أعراض إصابة الجهاز التنفسي العلوي مثل العطس والسعال.
وأضافت إن مرض كوفيد-19 يشترك في الأعراض نفسها، بشكل أساسي، ولكن بالإضافة إلى ذلك، يكون هناك أعراض أخرى محددة مثل فقدان حاسة الشم والقدرة على التذوق، موضحة أن الكثيرين، عانوا من هذه الأعراض الإضافية والمحددة لكوفيد-19.
وأكدت الدكتورة برياند أنه من الآمن إعطاء لقاح الإنفلونزا وكوفيد-19 في الوقت نفسه، وفقا لبعض الدراسات العلمية، ولكن مع أهمية مراجعة الطبيب بشأن دلالة أخذ اللقاحين. كما نصحت بضرورة تلقي اللقاح للوقاية من الإنفلونزا الشديدة ومخاطر حدوث وفيات عندما تشتد موجة العدوى بالإنفلونزا، مشيرة إلى أن لقاح الإنفلونزا موجود منذ عقود عديدة، وهو لقاح آمن للغاية.

شاهد أيضاً

مآلات الانتقال السياسي في السودان بعد انفراد المكوّن العسكري بالسلطة

المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات مرّ نحو أسبوعين على الانقلاب الذي أطاح، بموجبه، العسكريون في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *