الرئيسية » الوطني » وزير الاتصال: شرعنا في إجراءات دعم الصحافة الإلكترونية

وزير الاتصال: شرعنا في إجراءات دعم الصحافة الإلكترونية

قال وزير الاتصال محمد بوسليماني إن مصالحه شرعت في إجراءات عملية لتمكين الصحافة الإلكترونية من الدعم اللازم على غرار الصحافة المكتوبة، من أجل دعم المواقع الجادة والاحترافية لمضاعفة الجهود في سياق مواصلة مهنتهم النبيلة للدفاع عن المصالح العليا للوطن وتثمين الإنجازات الكبرى للجزائر على المستويين الوطني والدولي.
وأكد بوسليماني، في حوار له مع موقعي “الجزائر الآن” و”Algerie 54″، أن الصحافة الإلكترونية لم تعد خيارا، وإنما أصبحت ضرورة تفرضها التكنولوجيا الرقمية، حيث تم تسجيل 120 موقع منذ صدور المرسوم التنفيذي المحدد لكيفيات ممارسة الإعلام عبر الانترنت، بتاريخ 2 نوفمبر 2020.
وأوضح وزير الاتصال محمد بوسليماني أن أهم الشكاوى المسجلة من طرف أبناء القطاع دارت حول غياب إطار قانوني ينظم نشاط القنوات التلفزيونية الخاصة، وكذا نقص الموارد المالية إلى جانب التكوين والوصول إلى المعلومة بالنسبة للبعض.
وفيما تعلق بالجانب القانوني أوضح وزير الاتصال أنه تم إعداد مشروعي النصيين المتعلقين بالقانون العضوي للإعلام وبنشاط السمعي البصري، وهي العملية التي عرفت استشارة موسعة شملت كافة الشركاء ومهنيي القطاع، حيث سيتم عرضهما على النقاش على مستوى البرلمان.
وكشف عن اتباع عملية اعتماد النصين المذكورين، بالشروع في تحضير مشروعي قانون الإشهار وقانون سبر الآراء المبرمجين للسنة الجارية.
أما بخصوص الحرب الهجينة التي تواجهها الجزائر، فقال بوسليماني إنه لا أحد يمكنه التغاضي عن وجود حملات إساءة وتضليل، ذات أبعاد نيوكولونيالية، تستهدف الضغط على الجزائر قصد التراجع عن مواقفها الثابتة والمرجعية في الدفاع عن قضايا تحرير الشعوب وفي مقدمتها القضيتين العادلتين لفلسطين والصحراء الغربية.
وأكد على دور الصحافة الإلكترونية ومواقع التواصل الإجتماعي في هذا المجال، إذ تشكل سلاحا مرعبا في إطار ما يعرف بـ “حروب الجيل الرابع” التي تفرط في الأخبار الكاذبة والإشاعات من أجل التأثير على الرأي العام وضرب استقرار المجتمعات.

شاهد أيضاً

مقري: قدمت للرئيس مقترحات شفوية وكتابية

كشف رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري، عن فحوى النقاش الذي دار بينه وبين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.