الرئيسية » الوطني » وضع أجهزة رقابة في المطارات الجزائرية لمواجهة فيروس كورونا

وضع أجهزة رقابة في المطارات الجزائرية لمواجهة فيروس كورونا

كشف مدير الوقاية في وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، جمال فورار، عن تفعيل جهاز مراقبة صحي في مطار الجزائر العاصمة، قسنطينة وكذلك وهران لمواجهة فيروس كورونا الذي يجتاح الصين.
وقال فورار في ندوة صحفية حول الوضعية الوبائية لفيروس كورونا الجديد، اليوم: “وضعنا جهاز رقابة صحي على مستوى مطارات قسنطينة، العاصمة ووهران وسيتم تدعيمه في قسنطينة لتجنب الحالات المستوردة فيما يخص الأمراض”.
وأضاف: “أول رحلة كانت يوم الخميس تم مراقبة رحلة قادمة من بكين وضمت 215 راكب، ووسعنا المراقبة لرحلات قادمة من دبي، الدوحة واسطنبول”.
وتابع جمال فورار: “ليست هذه أول مرة نفعل جهاز رقابة على مستوى المطارات لقد فعلنا ذلك سابقا مثلا لمواجهة أنفلونزا الخنازير سنة 2013”.
كما اتخذت الحكومة، حسب مدير الوقاية لدى وزارة الصحة، إجراءات عبر المعابر الحدودية، وفي ظل انعدام حقنة معينة يتم حقن المسافرين بها، تكتفي الحكومة بإجراءات وقائية ونصائح تقدمها للمتنقلين. مع الالتزام بمراقبة حركة تنقل المواطنين. وكذا إجراءات خاصة بالمعتمرين، من خلال فرق طبية ترافقهم من وزارة الصحة تقدم توجيهاتهم لهم.
بالنسبة للطلبة الجزائريين العالقين بمدينة ووهان الصينية، قال المسؤول إن الحكومة الجزائرية عبر وزارة الخارجية على تواصل معهم، مؤكدا أن هناك دراسة لإخراجهم من المدينة، لكن الأمر يبقى مرتبطا بالإجراءات التي اتخذتها السلطات الصينية، لأنها حظرت التنقل في هذه المدينة لا دخول ولا خروج للتحكم في الفيروس. وقال جمال فورار، إن عدة دول أوروبية تنظر في مسألة إخراج طلبتها هناك، وأن الجزائريين ليسوا وحدهم.
في المستشفيات الجزائرية، قال جمال فورار، إن هناك حالة تأهب وإجراءات هي ذاتها الخاصة بالأنفلونزا الموسمية.

شاهد أيضاً

منحة مالية للأساتذة الذين يتمكن طلبتهم من استحداث مؤسسات ناشئة

قررت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي تخصيص منحة مالية قدرها 100 ألف دينار لفائدة الأساتذة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.